إحذرى خطر الإفراط في ممارسة الرياضة

8_

لا شك في أن ممارسة الرياضة بشكل منتظم يمكن أن تحمي الإنسان من عدوى الجهاز التنفسي، غير أن الخبراء ينصحون بعدم الإفراط في النشاط البدني؛ لأن الحمل الزائد يضعف جهاز المناعة ويجعل الإنسان أكثر عرضة للإصابة بالأمراض.
وأوضح البروفيسور هرالاد مور من المؤسسة الألمانية للعناية بالرئتين بمدينة هانوفر، أنه من الأفضل ممارسة نشاطاً بدنياً معتدلاً، حتى يمكن التصدي للفيروسات المنتشرة في فصل الشتاء، وينصح بممارسة رياضة المشي لمدة تترواح بين 20 إلى 30 دقيقة مرتين يومياً لتقوية جهاز المناعة.
وأشار الخبير الألماني إلى أن العامل الوراثي إلى جانب عوامل خارجية أخرى مثل الضغط العصبي وسوء التغذية وقلة النوم، كلها أمور تلعب دوراً في استعداد الشخص للإصابة بعدوى، موضحاً أن الخلايا الطبيعية للجهاز المناعي تتولى مهمة تحديد الخلايا المُصابة بالفيروسات وتتصدي لها. وأكد أن فعالية خلايا الجهاز المناعي تزداد مع ممارسة الإنسان لنشاط بدني معتدل، في حين أن المجهود المفرط يعرقل عمل هذه الخلايا.

أنقر هنا لمتابعة صفحة السمير على الفايسبوك


هل لديك ما تقوله حول هذا الموضوع؟