العالم أصبح أكثر حساسية

يقول باحثون أن أمراض الحساسية خصوصا تجاة بعض أصناف الطعام اصبحت ظاهرة أكثر خطورة عما كانت علية من قبل وانها اخذة فى الانتشار بصورة تدعو للقلق.جاء ذلك بالمؤتمر الثانوى للكلية الامريكية للحساسية و الربو وعلم المناعة الذى عقد مؤخرا فى سياتل بولاية واشنطن .ويقدر انتشار حساسية الغذاء فى الولايات المتحدة بحوالى 3,7% بين الكبار و6%بين الاطفال .ويقول الدكتور سامى بهنا خبير الحساسية والمناعة بجامعة لوزيانا أن أمراض الحساسية والربو فى ازدياد بما فى ذلك التهاب الجلد و فرط الحساسية القاتلة ،والاضطربات المعدية المعوية المتصلة بكرات الدم البيضاء،وترجع الاسباب للبدانة وزبادة استهلاك الغذاء و الأغذية عالية الحساسية.

أنقر هنا لمتابعة صفحة السمير على الفايسبوك


هل لديك ما تقوله حول هذا الموضوع؟