ما هو حيوان “البيسون”؟

البيسون :
وهو جنس ينتمي إلى أسرة [ البقريات | Bovidae ]، يضم أربعة أنواع منقرضة ونوعيين متبقيين هما البيسون الأمريكي، الذي يُعرف أيضاً بـ [ البفالو الأمريكي | American buffalo ] ويعيش هذا النوع في قارة أمريكا الشمالية. النوع الآخر هو البيسون الأوروبي ويعيش في أوروبا والقوقاز. النوع الأمريكي ينقسم لنوعين فرعيين، الأول يُسمى بيسون السهول والآخر بيسون الغابات.
الوصف :
يعد البيسون الأمريكي والبيسون الأوروبي أكبر الحيوانات البرية في أوروبا وأمريكا الشمالية. وهو سبّاح ماهر يستطيع عبور أنهار عرضها 1 كم. تسافر البيسون في قطعان بحثاً عن الطعام، يترك الذكور قطعان الإناث في عمر يتراوح بين 2-3 سنوات وينضمون إلى قطعان الذكور التي تكون أصغر من قطعان الإناث عادةً، ونادراً ما يسافر ذكر ما وحده، وفي أواخر الصيف ينضم كلا الجنسين إلى بعضيهما البعض للتكاثر. تم صيد البيسون الأمريكي بوحشية في القرن التاسع عشر والقرن العشرين مما عرضه لخطر الإنقراض، ولكن عادت أعداد البيسون للإزدهار منذ ذاك الحين فلم يعد بيسون السهول مهدد بالإنقراض إلا أن بيسون الغابات ما زال مدرج ضمن الحيوانات المهددة بالإنقراض في كندا. على الرغم من التشابه بين البيسون الأمريكي والأوروبي، إلا أنّ هناك عدد من الفروقات السلوكية والشكلية بينهما. فالبيسون الأمريكي يملك 15 ضلع بينما الأوروبي يملك 14 فقط، والبيسون الأمريكي يملك 4 فقرات قطنية فحسب بينما الأوروبي يملك 5 فقرات قطنية. رأس البيسون الأمريكي قريب من الأرض أكثر من الأوروبي، وجسم الأمريكي أكثر شعراً من الأوروبي مع أن ذيله أقل شعراً من الأوروبي.
السلوك :
التمرّغ صفة مشتركة بين أنواع البيسون، يقوم البيسون بالتمرغ بالتراب سواءً كان جاف أو ندي. ليغطي نفسه بطبقة من الغبار أو الطين، التفسيرات المحتملة وراء هذا السلوك فهي إما للعب مثلاً، أو لتخفيف تهيج الجلد نتيجةً للحشرات القارصة، أو للحد من الطفيليات مثل القراد والقمل، أو لتنظيم الحرارة وغيرها من التفسيرات. نتيجةً لهذا السلوك قد يصاب البيسون بالأنتراكس أو الجمرة الخبيثة حيث تتواجد هذه البكتيريا بالتربة الملوثة. لا يمكن التنبؤ بسلوك البيسون، حيث يبدو أنه حيوان مسالم وغير مبالي وحتى كسول، ولكنه قد يهاجم بشكل مفاجئ ومن غير سابق إنذار ولا حتى سبب واضح. يمكن للبيسون التحرك بسرعة 56 كم بالساعة، ويستطيع الركض لمسافات طويلة من غير ان يتعب. للبيسون عدة أعضاء يمكن إستخدامها للهجوم أو الدفاع، أبرزها القرون التي يملكها الذكور والإناث على حد سواء. ويمكن كذلك إستخدام الرأس بشكل فعاّل للمناطحة وهذا قد يخلف آثار مدمرة. ويمكن كذلك إستخدام الأرجل الخلفية للرفس.
الموئل :
يعيش البيسون الأمريكي في وديان الأنهار، وعلى البراري والسهول. وتعد المراعي المفتوحة أو شبه المفتوحة موئل نموذجي، كما الأمر بالنسبة للأراضي شبه القاحلة والسباسب. ومن المعروف أيضاً بأن البيسون يعيش في الأراضي المشجرة قليلة الاشجار، وكذلك في التلال والجبال غير شديدة الإنحدار. يُعرف البيسون الأوروبي بأنه يفضل تناول أوراق الشجيرات والأشجار المنخفضة بينما البيسون الأمريكي فيفضل تناول العشب.
المفترسات :
نظراً لحجم البيسون الضخم فمفترساته قليلة، يمكن لمجموعة من الذئاب الإطاحة بيبسون، وكذلك هناك عدة حالات موثقة لذئب واحد أطاح ببيسون، وكذلك يعد الدب البني مفترس طبيعي للبيسون، حيث اعتيد على ان يفترس الدب البني عجول البيسون.

أنقر هنا لمتابعة صفحة السمير على الفايسبوك


هل لديك ما تقوله حول هذا الموضوع؟