ما هو “سنور الأدغال”؟

التفة أو سنور الأدغال، والذي يُعرف أيضا باسم قط الأدغال أو وشق المُستنقعات (على الرغم من عدم ارتباطه بشكل وثيق بالأوشاق) حيوان ثديي لاحم (آكلات اللحوم) من فصيلة السنوريات (القططيات). تصنف هذه الحيوانات مع السنوريات الصغيرة المتوسطة الحجم، إلا أنها تعتبر اليوم أكبر القطط المتبقية من جنس القط (باللاتينية: Felis). يبلغ معدل طول جسد هذه الحيوانات 70 سنتيمتر (28 بوصة)، وتمتلك ذيلا قصير نسبيا يبلغ طوله 20 سنتيمتر (8 إنشات) ويبلغ ارتفاعها عند الكتفين حوالي 36 سنتيمتر (14 بوصة)، ويتراوح وزن هذه السنوريات من 4 إلى 16 كيلوغراما (8.8 إلى 35 رطل) إلا أنه تم توثيق وجود بضعة أفراد يزيد وزنها عن هذا المعدل بصورة استثنائية. يختلف لون فراء هذه الحيوانات باختلاف السلالة حيث يتراوح من الرمادي مُصفر إلى البُني المُحمر، وتظهر بعض الخطوط العريضة على جسد الهريرات ومن ثم تختفي عندما تكبر الحيوانات. يطلق على هذا الحيوان اسم “وشق المستنقعات” بالرغم من أنه لا يمت للوشق بصلة بسبب أذنيه المستدقتين والتين تنتهيان بخصل قصيرة من الفراء، وأيضا بسبب قوائمه الطويلة التي تجعله يماثل وشقا صغيرا، بالإضافة لعيشه في المناطق السبخة في الكثير من المناطق.
تنتشر هذه السنوريات عبر وادي النيل، بلاد الشام، آسيا الوسطى، الهند، سريلانكا، وجنوب شرق آسيا، وهي تسكن العديد من أصناف المساكن مثل السفانا، الغابات الاستوائية الجافة، وضفاف الأنهار والبحيرات ذات الدق الخيزراني الكثيف، إلا أنها لا تتواجد في غابات الأمطار. تعيش سنوريات الأدغال بالقرب من المنازل والمستوطنات البشرية في بعض المناطق ويعرف عنها بأنها تسكن المنازل المهجورة حتى، كما وتستطيع أن تعيش في المناطق المرتفعة وصولا لحد 2500 متر إلا أنها تبقى مألوفة في المناطق المنخفضة بشكل أكبر.
وقد تم تهجين هذه السنوريات مع القطط المستأنسة مما أوجد سلالة جديدة مميزة لا تخاف الماء كالهررة الأليفة تٌعرف باسم الشوزي، كوجر الحجارة، وكوجر الجبال.

أنقر هنا لمتابعة صفحة السمير على الفايسبوك


هل لديك ما تقوله حول هذا الموضوع؟