ما هي الاسباب التي أدت إلي تراجع اعداد الفهد الاسيوي؟

الفهد الآسيوي: وهو أحد سلالات الفهد المهددة بالإنقراض وبشدة، يتواجد هذا الفهد في حالياً في إيران فقط، بعد أن كان منتشر في شتى أنحاء الشرق الأوسط. وأصبح يُعرف الآن بـ [ الفهد الإيراني | Iranian cheetah ]، ويعيش الفهد الإيراني في الصحراء الإيرانية بشكل خاص حيث يحظى ببعض الحماية. إلا أن هذه الحماية غير كافية وذلك عائد إلى أن هذه الصحراء متجزئة، بسبب منشآت النفط وغيرها من مشاريع التنمية البشرية، مما يقلل من فرصة لقاء الفهود مع بعضها لغرض التزاوج وزيادة التنوع الجيني بالتالي. يُعرف الفهد الآسيوي بالفهد الهندي على الرغم من إنقراضه من الهند وبالفهد العربي في المناطق العربية التي كان يعيش بها، وكان العرب يطلقون عليه النمر الصياد وكذلك فعل البريطانيون الذين شاهدوه في الهند خلال حقبة إستعمار تلك البلاد. وقد تم إطلاق كلمة صياد بسبب أن أمراء العرب والهنود كانوا يحتفظون ببعض الفهود الآسيوية المستأنسة ويستخدموها بالصيد. الفهد الآسيوي مهددة بالإنقراض بشدة، ولا يمكن مشاهدته بحالة برية طبيعية سوى في الصحراء الإيرانية وفي حالات نادرة جداً في جنوب غرب باكستان. تُظهر الإحصائات الأخيرة أن هناك ما بين 70 إلى 100 فهد آسيوي متبقي في البرية، الأغلبية منها تسكن إيران وأقلية منها تسكن باكستان.
تراجعت أعداد الفهد الآسيوية لأسباب مختلفة تشمل: التصحر، إحتتات المسكن وتجزأته، الصيد المباشر للفرائس التي يعتمد عليها الفهد الآسيوي في نظامه الغذائي. وبشكل خاص تلك التي تعتبر طرائد مفضلة للصيد الترفيهي، ومطلوبة من قبل الصيادين غير الشرعيين.

أنقر هنا لمتابعة صفحة السمير على الفايسبوك


هل لديك ما تقوله حول هذا الموضوع؟